Home / إسلاميات / النهي عن تربية الكلاب

النهي عن تربية الكلاب

صورة كلب

صورة كلب

لقد نبه الإسلام ونهى  عن تربية واقتناء الكلاب من أجل الزينة والترفيه، وهذا التنبيه يتوافق مع ما

أكدته الأبحاث والدراسات العلميةالحديثة التي تقول أن معظم المصابات بسرطان الثدي بنسبة 80% كن يربين كلابا في بيوتهم.

هذا غيض من فيض، فالضرر الناتج عن الاحتكاك بالكلاب كبير جداً، وقد كشف العلماء أشياء كثيرة في لعاب الكلب وفي دمه وفي وبره فكله مأوى للجراثيم والفيروسات، مع العلم أن القطط لا تؤوي مثل هذه الفيروسات!

ويجوز اقتناء الكلب للحراسة أو الصيد

لذا علينا أن نحاول جاهدين الإلتزام بما جاء من أحكام موجهة في القرآن والسنة.

تعليق