Home / الصحة / الهضم-معلومات جد مهمة من أسرارك

الهضم-معلومات جد مهمة من أسرارك

الهضم و علاقته بالأغدية-معلومات جد مهمة من أسرارك

digestion

digestion

جميع انواع الاغذية التي نتناولها هي بحاجة للـهضم حتى يمتصها الجسم و ينتفع بالعناصر المفيدة فيها.. وذلك حتى تكون صالحة للامتصاص و التمثيل الغذائي في جسمنا لتحقيق اكبر قدر من الاستفادة من عناصرها.

وهو ما ينطبق اساسا على كل المواد الكربوهدرائية . مع استثناء السكريات الاحادية التركيب . كالغليكوز و الغالتكوزبالاضافة الى المواد البروتينية و الدهنية. اما كل ما يتعلق بالسوائل كالماء و الاملاح المعدنية والسكريات الاحادية التركيب فجميعها تمر عبر القناة الهضمية وتمتصها جدران المعدة و الامعاء على صورتها الطبيعية .

اما عملية التحويل لكل الكربوهدرات الالبروتينات و الدهون . فهي تحتاج الى عملية معقدة من التفاعلات الكيميائية بواسطة الخمائر الهضمية.

وكل تلك العمليات تجري خصوصا في الجهاز او القناة الهضمية المتكونة من الفم, المعدة, المرئ الرقيق و الامعاء الغليظة. وذلك بفضل مجموعة العصارات ابتداء بعصارة الفم وعصارة المعدة واخيرا عصارة المرئ. هذا بالاضافة الى عصارة البانكرياس و الصفراء اللذان لهما دور فعال حين تنصبان في المعي الاثني عشر.

وتشكل عملية المضغ اولى عمليات الهضم بل و اساسية , لان الطعام يجب ان يطحن بشكل جيد في الفم قبل ان يتم بلعه . حتى نتجنب عسر الهضم و التخمرات غير الاعتيادية التي قد تسبب امراضا اخرى كالروماتيزم و ضعف الاعصاب.

فاللعاب تفرزه ثلاث غدد و هي الغدة الغدتان النكفيتان . غدة ما تحت  اللسان . و غدة ما تحت الفك الاسفل. و الجدير بالذكر ان هذه الغدد مجتمعة تفرز ما يعادل اللتر و نصف اللتر يوميا من هذه المادة الحيوية.

وحالما يصل الطعام الممضوغ الى المعدة يمتجز بالعصارة المعدية التي تحتوي على الكثير من الخمائر و الاحماض .

و المعدة تفرز يوميا ما يقارب اللترين و نصف اللتر من الاحماض و العصارات

و الجدير بالذكر ان الطعام في الحالات العادية يمكث ما بين الساعة الواحدة الى خمس ساعات قبل ان يتم هضمه كليا.

ولا يجب ان ننسى ان المعدة بيت الداء, و ان الحمية راس الدواء.