Home / أسرتك / الأعداء التي تهدد بنجاح ليلة الدخلة

الأعداء التي تهدد بنجاح ليلة الدخلة

الأعداء التي تهدد بنجاح ليلة الدخلة

ليلة الدخلة

ليلة الدخلة

هناك عدة حالات تؤدي للضعف الجنسي عند الرجل في ليلة العمر  ،تلك الليلة الا و هي ليلة الدخلة التي يترقبها العرسان بكل شوق و فرح مصحوبة بالتوتر والخوف الذي يمكن ان يسيطر على شعور الزوج مما يشتت تفكيره كليا، كل من الرجل و المرأة يكون شغلهم الشاغل ماذا سيحدث في تلك الليلة الموعودة بعضهم يكون فكرهم سلبي و البعض الأخر يكون إيجابي و هذي هي المشكلة التي تهدد عدد كبير و لها بصمة نفسية كبيرة تعود بالفشل بالأخير، و لتخطي هذا المشكال عليهم مواجهة الأمر يترو  و يدركان انها مجرد ليلة عادية بين أي زوجين يجمعهما الحب و الوئام دون التفكير بما يترقبه الأهل و الأحباب ماذا سيجري في تلك الليلة من احداث.. لان التفكير في ذلك يجلب لهم الأفكار السوداوية ويتسبب لهم في مشكلة الخوف الذي تؤدي بهم إلى الفشل في تلك الليلة..

https://www.youtube.com/watch?v=1S6qcJiaEpA

أسرارك اليوم تقدم لك الأسباب النفسية التي تؤدي للفشل في يوم ليلة الدخلة عند المراة والرجل:

أسباب الفشل في ليلة العمر عند الرجل:

  • قبل العرس يكون الزوج في تعداده لمستلزمات العرس وكل مايتعلق بأمور الزواج التي عليه اتمامها و يصاب بالتعب و الإرهاق
  • أيام المراهقة يكون الزوج في ممارسات لعلاقات غير شرعية أو ممارسة العادة السرية فهذه لها ثأتير سلبي فتظهر عليه الرهبة من تلك الليلة الفعلية المشروعة.
  • الجهل في كيفية المعاشرة الحميمية بين الزوجين
  • الاستماع  لقصص من الأصدقاء  التي لها علاقة بالفشل يوم ليلة الدخلة مما يؤثر عليه سلبا و يزيد من إحباطه و إشعاره بتوتر أكثر
  • إستسلام الزوج للهواجس لليقنع نفسه أنه فاشل في معاشرة زوجته مما يزيد في إحتمال إصابته بالضعف الجنسي

أسباب  الفشل في ليلة العمر عند المرأة:

سبب خوف المرأة من ليلة الدخلة هو السبب الرئيسي لفشل الرجل وهذا راجع لعدم توعية العروس من طرف الأم أو أحد مقرب لها بحقيقية الأمور التي ستجرى في تلك الليلة و أن تأخدها بشكل عادي وعدم السماع لثرثرة صديقاتها عن مخاوف ليلة الدخلة و مايصاحبها من الآلام، كل هذه تصورات خاطئة تؤدي بالخوف و بالصراخ و إلى تقليص عضلات الرحم ومن تم لا يستطيع الرجل الدخول بزوجته ويصاب بالفشل

وبالتالي على الزوجين التخلص من المخاوف ويدركون أن ليله العمرة لسيت سوى ليلة عادية فهو لقاء طبيعي يجمع بين زوجين متحبان في الله و يترك كل شئ يمشي بشكل طبيعي ويبعدان عن كل الضغوطات لتخطي هذه المشكل والوصول إلى النتيجة المطلوبة إن شاء الله

 

تعليق