Home / الحمل و الولادة / هذه أسباب وأعراض تضخم الرحم تعرفوا عليها من “أسرارك”

هذه أسباب وأعراض تضخم الرحم تعرفوا عليها من “أسرارك”

هذه أسباب وأعراض تضخم الرحم تعرفوا عليها من “أسرارك”

تضخم-الرحم

تضخم-الرحم

خلال مرحلة الحمل والولادة يمكن لأغلب النساء أن يتعرضن لهذا النوع من المرض الذي يتميز بتضخم الرحم وتوسيع الرحم، وينتج عدة أسباب تجعل الرحم يتضخم كحجم البطيخ، فالمرأة تعتقد أن السبب الوحيد في هذه الحالة هو الحمل لكن فكرتها خاطئة، فقد يكون السبب هو الإمساك أو كثرة التبول، أو حدوث مضاعفات على الرحم وتكون أسبابه أكثر شيوعا هي الأورام الليفية ( هي أورام غير السرطانية وتنتشر في الجدار العضلي للرحم) وقد تكون أعراض تضخم الرحم بظروف طبية.

  • أسباب تضخم الرحم:

يأثر تضخم الرحم على العديد من النساء وحتى الفتيات أحيانا، ويكون السبب عند النساء هو سن اليأس أو أثناء انقطاع الدورة الشهرية أو ما يعرف “بالطمث” ويأثر كذلك على النساء اللواتي يتراوح عمرهن ما فوق 30 عاما، يصيب هذا المرض حتى الأشخاص المصابات بمرض السمنة المفرطة، حيث أن هذه العوامل الهرمونية تنمو بواسطة الأورام الليفية الذي ذكرنا، التي تسبب هذه الأورام في تضخم الرحم بشكل كبير وتتمثل أعراض تضخم الرحم في:

ـ مضاعفات على مستوى الرحم.

ـ يتضخم الرحم بسبب مضاعفات في الحمل والولادة.

ـ حدوت نزيف داخلي.

ـ يضخم الرحم كذلك بسبب البرد.

ـ حدوث نزيف على الفترات.

ـ يضخم الرحم كذلك أثناء فترة الطمت.

ـ بسبب الآلام على الفترات التي تتجلط بالدم.

ـ تليف الرحم.

وجود لحميات في تجويف الرحم.

ـ النزيف المتكرر واضطرابات في الهرمون.

  • علاج تضخم الرحم:

يتم علاج تضخم الرحم ببعض الأدوية التي ينصح بها الطبيب التي تنظم الدورة الشهرية والتي تصلح أي خلل في الهرمون، وإذا كان أي خلل أو مرض عضوي على الرحم، فيستحسن أن يكون العلاج جراحي بواسطة المناظير دون التجاء فتح البطن، حتى لو كانت الامراض ليفية.