Home / الحياة الزوجية / الزوج الصامت وكيفية التعامل معه

الزوج الصامت وكيفية التعامل معه

الزوج الصامت وكيفية التعامل معه

صمت الرجل

صمت الرجل

صمت الزوج هو من أصعب ما تتحمل المرأة، ويعتبر من الأمور المهمة التي يجب أن تناقش، وهذا الصمت يعد من بين الأمراض الذي قد تصاب بها المرأة، فهو يزعجها ويجعلها إنسانة مريضة نفسيا ويأثر على علاقتهما الزوجية بشكل كبير، حيث أنه قد يجعل العلاقة بينهما تتضمر قد تؤدي بها إلى الطلاق، والبعد عن بعضهما، أو زيادة شكوك الزوجة.

  • ما هي طبيعة الزوج؟

معضم الرجال يكون الصمت لديهم طبيعة موروثة، أو بسبب طبيعته التي اعتاد عليها، وإن كانت طبيعته هكذا على الزوجة أن تتريث في الأحكام المسبقة وان لا تشك في زوجها، بل عليها أن تحاول جاهدة أن تجذبه بطريقتها الخاصة، فهذه طبيعته لا تتغير أبدا لن يتغير كليا.

 

ـ أسرارك تقدم لك بعض الأمور والمفاتيح التي توضح فيها كيف يجب عليك أن تتعاملي مع هذا النوم من الزوج كيفما كانت:

  • الإهتمام:

الإهتمام هو من الأشياء الضرورية في الحياة الزوجية، لهذا على الزوجة في هذه الحالة الإهتمام بزوجهاوأن تشعره بأهمية ما يقول لها، وإضهار إعجابها له، فعندما يرى الزوج هذه المعاملة اتجاهه تصبح تشجعه على تغيير طبيعته، ويجعله قادر على الحوار والنقاش في جميع المواضيع وأمور البيت.

  • الوقت المناسب:

اختيار الوقت المناسب للحوار هو شيء ضروري، وخصوصا إذا اختار الطرفين المكان المناسب، فالهدوء في الحوار يساعد على الإسترخاء.

 

 

  • الإنصات:

عندما يكون زوجك يتحدث إليك، عليك أن تستمي له وتعطي أهمية لما يقوله.

  • موضوع النقاش:

في الحقيقة على الزوجة أن تختار الموضوع المناسب في الوقت المناسب، الذي سيكون محل النقاش بينكما، ويفضل أن تختار المواضيع التي يحب زوجها والتي تحس به يتجاوب معها، ويشتمتع بنقاشها، خصوصا هذا النوع الرجل.

 

  • المشاركة:

تعتبر الزوجة هي النشاط الوحيد للرجل، لهذا يجب عليها أن تحرص على مشاركتها معه في جميع الأنشطة التي يرغب أن يقوم بها، وما يحب أن يستمتع به، لكي تشعره أن عالمه الذي يحب هو نفسه الذي تحبه هي كذلك، وتبت له أنها تهتم لأمر كل هذه الأشياء وتبقى دائما حريصة في التقرب له والتواصل معه.

 

 

 

تعليق