Home / أسرتك / فقدان الرغبة في الجماع لدى المرأة

فقدان الرغبة في الجماع لدى المرأة

فقدان الرغبة في الجماع لدى المرأة

فقدان الرغبة في الجماع لدى المرأة ن أو بعبارة أخرى عدم و جود الرغبة في التواصل الحميمي مع الزوج أو الشريك.

هل هي مشكلة حقيقية ؟ هل من الممكن أن نجد لها الحل ؟ هل هي مشكلة طارئة أم إشكال دائم ؟ و ما هي الأسباب ؟

deux mlheureux

فقدان الرغبة

  • التعريف

فقدان الرغبة في الجماع هي عدم الرغبة في المعاشرة الزوجية مع الطرف الآخر ، سواء بالنسبة للمرأة كما و الرجل  مع وجود القدرة الجسدية و الظروف الملائمة لذلك . و هي مشكلة قد تصبح خطيرة إن طل أمدها .

فلا يخفى على أحدما للعلاقة الجنسية بين الرجل و المرأة من فوائد نفسية و بدنية على كليهما . فإن تمت القطيعة بينهما جسديا ، فمن الممكن جدا أن يتم الشقاق العاطفي .

  • فقدان الرغبة لدى المرأة

قد تفقد المرأة الرغبة في المعاشرة الزوجية الحميمية بشكل مؤقت بعد إنجابها . و هو شئ طبيعي في هذه المرحلة التي تشعر فيها المرأة بالتشبع العاطفي و الإكتفاء بالمولود الجديد . فتترجم ذلك نفسانيا إلى فقدان للرغبة في الإتصال الجنسي مع الزوج . لكن هذه الرغبة ما تفتؤ أن تعود و بشكل أقوى من السابق .

كما و أن فقدانها الرغبة في الجماع قد يكون حالة نفسية تعاني منها ، إما بسبب المشاكل العويصة و المستعصية على الحل ، أو بسبب بعض الضغوطات الحياتية اليومية .

  • أنانية الرجل

الرجل الأناني في علاقته الحميمية مع زوجته يفقدها الرغبة في معاودة التجربة ، و ذلك لأنها ترى أنها هي الطرف الخاسر في التجربة . فالرجل قد اكتفى عاطفيا ، و بلغ ذروة الإنتشاء ، في حين أن المرأة لم تستطع بلوغ نصف ما بلغه من المتعة ، فيتركها على نار متقدة لا ، تنطفؤ إلا بصعوبة ، و دون أن يحاول مساعدتها على بلوغ الشبق . و هي لذلك تكره أن تعاود التجربة و تفقد رغبتها في المعاشرة الزوجية .

العلاقة الحميمية بين الزوجين و سيلة للتكاثر ، غير أنها كذلك أكثر ما يثبت التلاحم بين الزوجين فيجب أن يستمتعا جميعا بها و دون أنانية من أحدهما .