Home / إسلاميات / مفسدات الصيام…2016-2017

مفسدات الصيام…2016-2017

مفسدات الصيام…2016-2017

مفسدات الصيام ، قال تعالى في سورة البقرة .الاية ،183-184 .” يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ أَيَّامًا مَعْدُودَاتٍ” .

فالكثير منا قد يقع في ما يُفْسد صيامه ويُبْطله ، سواء كان قصدا  أو  عن غير قصد وذلك بشروط ، فما هو الصيام ؟ وما مفسداته ؟

احبتي في الله اليكم الاجابة فتابعوا القراءة …

مفسدات الصيام

مفسدات الصيام

فما هو الصيام ؟ : 

الصوم هو :  الامتناع عن تناول الطعام والشراب ، وكذا الامساك عن شهوة الفرج ، من طلوع الفجر حتى غروب الشمس مع النية ، وهو الركن الرابع من أركان الإسلام ،  وهو فرض على كلّ مسلمٍ ومسلمة .

وما مفسداته ؟

من مفسدات ومفطرات الصوم ما يلي :

  1. الجماع .
  2. الأكل .
  3. الشرب.
  4. إنزال المني بشهوة .
  5. ما كان بمعنى الأكل والشرب .
  6. القيء عمداً .
  7. خروج الدم بالحجامة .
  8. خروج دم الحيض والنفاس .

https://www.youtube.com/watch?v=3flRsfZUU5A&feature=youtu.be

1 و2 و 3 _ فعن الاكل والشرب والجماع قال تعالى في سورة البقرة ، الاية : 187.  ” فَالآنَ بَاشِرُوهُنَّ وَابْتَغُواْ مَا كَتَبَ اللّهُ لَكُمْ وَكُلُواْ وَاشْرَبُواْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ ثُمَّ أَتِمُّواْ الصِّيَامَ إِلَى الَّليْلِ ” .

4 _ وأما إنزال المني بشهوة :   فدليله قوله تعالى في الحديث القدسي في الصائم: ”  يدع طعامه وشرابه وشهوته من أجلي ” . وإنزال المني شهوة لقول النبي صلى الله عليه وسلم : في بضع أحدكم صدقة ، قالوا يا رسول الله : أيأتي أحدنا شهوته ويكون له فيها أجر ؟ قال: أرأيتم لو وضعها في الحرام – أي كان عليه وزر- فكذلك إذا وضعها في الحلال كان له أجراً “.

5 _ ما كان بمعنى الأكل والشرب :  كالإبر المغذية والتي يُستغذى بها عوض الاكل والشرب  فهي تُفطر ، على عكس ان كانت لا تأخذ قصد تعويض التغذية فهي لا تفطر .

6 _ القيء عمدا أي أن يتقيء الإنسان ما في بطنه حتى يخرج من فمه ، لحديث أبي هريرة  أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : من استقاء عمداً فليقض، ومن ذرعه القيء فلا قضاء عليه ” .

7 _ خروج الدم بالحجامة :   فلقول النبي صلى الله عليه وسلم قال  :  ” أفطر الحاجم والمحجوم ” .

8 _ خروج دم الحيض والنفاس :  لقول النبي صلى الله عليه وسلم  في المرأة قال : ” أليس إذا حاضت لم تصل ولم تصم “. وقد أجمع أهل العلم على أن الصوم لا يصح من الحائض ، وكذلك  النفساء .

وهذا كله بشروط وهي : العلم ، التذكر ، القصد . فإن توفرت هذه الشروط بُطل الصيام وفسد ، وعلى من وقع كفارة القضاء

 

تعليق