Home / ثقافة و منوعات / الحيوانات المنوية تكره التلفزيون

الحيوانات المنوية تكره التلفزيون

كشفت دراسة أجرتها كلية هارفارد للصحة أن مشاهدة التلفزيون بكثرة تأثر على خصوبة الرجال، إذ ذكر بحث نشرته الكلية في الدورية البريطانية للطب الرياضي أن الرجال لذين يمضون أكثر من 20 ساعة أمام التلفاز أسبوعيا تقل نسبة الحيوانات المنوية لديهم ب44 في المائة مقارنة بأولئك الذين لا يشاهدون التلفزيون.

جاء في دراسة كلية هارفارد للصحة أن من يمارسون الرياضة أكثر من 15 ساعة أسبوعيا ينتجون سائلا منويا أكثر بنسبة 75 في المائة من الذين يمارسون الرياضة لأقل من خمس ساعات أسبوعيا.
وشارك في البحث 189 رجلا سليما، تتراوح أعمارهم بين 18 و22 سنة، واستمر سنة واحدة قام الباحثون خلالها بدراسة عاداتهم الغذائية وممارستهم للرياضة ومشاهدتهم للتلفزيون واستهلاكهم للتبغ. وحذر الباحثون من وجود علاقة بين قلة الحركة ومشاكل الخصوبة، لكن   الدراسة حددت عنصرين أساسين يساعدان في تحسين عدد الحيوانات المنوية في السائل المنوي للرجل.
وفي السياق نفسه، أصدرت الكلية ذاتها دراسة تفيد أن الرجال الذين يعانون من الزيادة في الوزن معرضون لإفراز كمية أقل من السائل المنوي، وأن انخفاض نسبة الحيوانات المنوية  يسبب مشاكل في الإنجاب،  ما يصب في النتيجة نفسها التي أتت بها دراسة أجريت على 26 ألف شخص وأظهرت انخفاض نسبة الحيوانات المنوية لدى الرجال في العالم الصناعي بين 1989 و2009.