Home / أخبار / شاب مغربي ولد بلا أطراف ويعيش بواشنطن بإرادة قوية

شاب مغربي ولد بلا أطراف ويعيش بواشنطن بإرادة قوية

ولد صابر الطفار البالغ من العمر 40 سنة بدون يدين ولا ساقين وبقي في المغرب إلى حدود إكماله دراسته الثانوية ثم إنتقل للعيش بأمريكا وإتمام دراسته العليا.

واستقر صابر بالولايات المتحدة الأمريكية وأنشأ عائلة صغيرة مع زوجته الأميركية وطفليهما حيث يتعايش مع قدره بصلابة وإرادة قوية، وتقول زوجته  » إن الزواج من صابر علمني أن إعاقته لم تمنعه من تحقيق ما عجز عن تحقيقه أصحاء كثيرون جدا » حسب ما أورده موقع « الحرة ».

وظل الشقيق الأكبر لصابر المدعو أمين الطفار السند وكلمة السر في كل إنجازات صابر حيث يعد أكثر من أخ يعتبره صديقه وكاتم أصراره، ويمتلك صابر جمعية خيرية « الأمل » في مراكز الجنود المصابين في الحروب.

تعليق