Home / الدين و الحياة / لكل فتاة تاخر زواجها اليك الحل باذن الله

لكل فتاة تاخر زواجها اليك الحل باذن الله

http://creatingsparks.com.gridhosted.co.uk/?endonezit=easy-binary-options-technology-inc in الدين و الحياة 759 Views

المحتوى
  1. لكل فتاة تاخر زواجها اليك الحل باذن الله لا ينبغي القلق إذا تأخر الزواج ، لكن يشرع للفتى والفتاة أن يتخذ الأسباب لتحصيل هذا الرزق ، ومن ذلك الدعاء ، فتسأل الله تعالى أن يرزقها الزوج الصالح والاستغفا سبب من أسباب سعة الرزق ، فقد حكى الله تعالى عن نوح عليه السلام أنه قال لقومه : ( فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا . يُرْسِلْ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا . وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا ) نوح/10- 12 .
  2. والدعاء سلاح عظيم لمن أحسن استخدامه ، فادعي الله وأنت موقنة بإجابة الدعاء ، وتحري أسباب القبول ، من طيب المطعم والمشرب ، واختيار الأوقات الفاضلة ،
  3. واحذري من تعجل الإجابة ، فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( يستجاب لأحدكم ما لم يعجل ، يقول : دعوت فلم يستجب لي) رواه البخاري ( 5865 ) ومسلم ( 2735) من حديث أبي هريرة رضي الله عنه .
  4. و قراءة القرآن لها أثر عظيم في علاج الهم والقلق ،وجلب السعادة والطمأنينة ، وكذلك الاستغفار والإكثار من الطاعات بصفة عامة ، من أسباب تحصيل السعادة ،
  5. والله أعلم .

لكل فتاة تاخر زواجها اليك الحل باذن الله لا ينبغي القلق إذا تأخر الزواج ، لكن يشرع للفتى والفتاة أن يتخذ الأسباب لتحصيل هذا الرزق ،
ومن ذلك الدعاء ، فتسأل الله تعالى أن يرزقها الزوج الصالح والاستغفا سبب من أسباب سعة الرزق ،
فقد حكى الله تعالى عن نوح عليه السلام أنه قال لقومه : ( فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا . يُرْسِلْ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا . وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا ) نوح/10- 12 .

والدعاء سلاح عظيم لمن أحسن استخدامه ، فادعي الله وأنت موقنة بإجابة الدعاء ، وتحري أسباب القبول ، من طيب المطعم والمشرب ، واختيار الأوقات الفاضلة ،

واحذري من تعجل الإجابة ، فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم :
( يستجاب لأحدكم ما لم يعجل ، يقول : دعوت فلم يستجب لي) رواه البخاري ( 5865 ) ومسلم ( 2735) من حديث أبي هريرة رضي الله عنه .

و قراءة القرآن لها أثر عظيم في علاج الهم والقلق ،وجلب السعادة والطمأنينة ، وكذلك الاستغفار والإكثار من الطاعات بصفة عامة ، من أسباب تحصيل السعادة ،

والله أعلم .