Home / العلوم الإنسانية / لماذا ندرس علم الكيمياء

لماذا ندرس علم الكيمياء

لماذا ندرس علم الكيمياء

الكيمياء هي دراسة المادة والطاقة والتفاعل الحاصل بينهما، وهو العلم الذي يربط باقي العلوم ببعضها كعلم الأحياء، الفيزياء، الجيولوجيا والعلوم البيئية، وإليكم نظرة سريعة توضح لنا أهمية دراسة علم الكيمياء:

  • معرفة العناصر والمركبات الكيميائية والتفاعلات المختلفة التي تحصل بينها والنتائج المختلفة التي تظهر ومدى تأثيرها على الأمور الحياتية.
  • دراسة التفاعلات التي تتكون في الأنسجة والخلايا والدم والشرايين والأوردة.
  • دراسة التفاعلات التي تحصل داخل كل جهاز داخل جسم الإنسان ومدى الفائدة التي تعم الجسم نتيجة هذه التفاعلات وفهم دورها وتأثيرها.
  • معرفة تركيب المواد التي تحيط بنا من جزيئات وذرات مختلفة ودراسة العلاقات بينها وكيفية تشكل المواد.
  • دراسة الأحماض والقواعد وكيفية تأثيرها على مختلف التفاعلات، ومدى تأثير الرقم الهيدروجيني على البيئات المختلفة.
  • تعمل الكيمياء على فهم البيئة التي نعيش فيها وفهم العممليات الحيوية التي تحصل في الكائنات الحية من نباتات وحيوانات وغيرها الكثير.
  • تساعد على فهم طريقة صنع الكثير من المأكولات كطرق الخبز، الطهي بشكل عام.
  • فهم طرق صناعة مواد التنظيف المختلفة ومدى تأثيرها على صحة الإنسان.
  • الربط بين الكيمياء ومشاكل تلوث البيئة ومعرفة الطرق التي تساعد في التخلص من مشاكل اتلوث المختلفة.
  • يوفر علم الكيمياء العديد من الوظائف المختلفة.
  • دراسة العلاقة بين الكيمياء وعلم الأدوية والصيدلة والعمل على الاستفادة من التفاعلات وخواص المواد المختلفة في صناعة العديد من الأدوية التي تساعد في الشفاء من الأمراض، كالحبوب، اللقاحات والمضادات الحيوية.
  • يمكن استخدام العديد من المواد الكيميائية للتعقيم خاصة للأدوات الجراحية.
  • تدخل بعض المواد الكيميائية في صناعة بعض الحقن التي تساعد بع الحيوانات على زيادة انتاجها.
  • إنتاج العديد من مواد التجميل وستحضرات العناية بالبشرة.
  • تدخل الكيمياء في بعض الصناعات البتروكيماوية وتوليد الطاقة الكهربائية.
  • تساعد الكيمياء في بعض الأحيان على لزيادة الإنتاج الزراعي خاصة الأسمدة.
  • استعمال الكيمياء في صناعة المبيدات الحشرية.
  • الاستفادة من الخصائص الكيميائية للغازات في صناعة المواد الحافظة للمعلبات الغذائية.
  • تدخل في صناعة العديد من الأسلحة والقنابل.
  • صناعة بعض الفيتامينات والمكملات الغذائية وفهم كيفية تطويرها لزيادة الستفادة منها.

أشهر علماء الكيمياء

ألفريد نوبل

مخترع، كيميائي، مهندس وصيدلاني من السويد، ولد عام 1833 في ستوكهولم السويد، اخترع الديناميت والمتفجرات الأخرى وحصل على أكثر من 350 براءة اختراع، عمل ألفريد نوبل في مصنع للأسلحة، وأسّس ما يعرف بجائزة نوبل، توفي عام 1896.

تعليق