Home / أسرار المشاهير / ”أنجلينا جولي” ..ليست سعيدة لإنفصالها عن ”براد بيت”

”أنجلينا جولي” ..ليست سعيدة لإنفصالها عن ”براد بيت”

Résultat de recherche d'images pour "‫أنجلينا جولي وبراد بيت‬‎"

                                                   لا أشعر باسعادة في الوقت الراهن ,ترتيب الأولويات أولاُ 

صرحت الممثلة الأمريكية أنجلينا جولي  أنها تمر بأوقات عصيبة بعد إنفصالها مع زوجها الممثل براد بيت وذلك خلال العام الماضي, وفي حديث لها مع صحيفة ”التيليغراف” حيث قالت:”كان وقتا عصيبا. لا أفضل البقاء بمفردي دون شريك، لم يكن شيئا أريده، لا يوجد ما يسر في ذلك، إنه أمر عصيب”.كما قالت خلال تصريح آخر مع صحيفة “سيدني مورنينغ هيرالد” الأسترالية أنها أمضت معضم الوقت في تربية الأبناء, وأضافة :”لاأستطيع التظاهر بأنه لم يكن وقتاً عصيبا في حياتي”

كما شرحت جولي المصاعب التي تواجهها في حياتها اليومية إذ قالت “أحاول تخطي هذه الفترة بالمضي قدماً، قد يبدو أحياناً أني مستجمعة لقواي ، لكني في الواقع أحاول أن تجاوز المشقات يوماً بعد يوم”,وأضافت:”سأتوازن في نهاية المطاف , وسأقدم المزيد من الأعمال لكن الأمر بالغ الصعوبة في ظل وجود بعض المسائل العائلية”

أنجلينا جولي وبراد بيت

وقامت جولي،التي خاضت أيضاً مجال الإخراج، بإجراء الكثير من المقابلات مؤخراً، تحدثت خلالها عن فيلمها الدرامي المستوحى من أحداث واقعية “قتلوا والدي أولا”، والذي يعرض الشهرالجاري على شبكة نتفليكس.

وتدور أحداث الفيلم الذي أخرجته جولي مؤخراً، في فترة سبعينيات القرن الماضي في كمبوديا، ويحكي قصة نجاة الناشط والمحاضر لونغ أونغ إبان حكم زعيم الخمير الحمر بول بوت.

وقالت جولي، البالغة من العمر 42 عاماً، في مقابلة أخرى لموقع “هوليوود ريبورتر” إنها كانت “في أمس الحاجة للبقاء في المنزل” وسوف تعود إلى العمل عندما تشعر أن الوقت مناسب.

هذاوأضافت أنها ستعود للتمثيل في البداية، لأنه بالنسبة للإخراج لم تجد شيئا بعد فيلمها الأخير”يشعرها بالرغبة والحماس لإخراجه”, وقالت جولي إن دورها الأول بعد إجازتها سيكون على الأرجح جزءاً آخر لفيلم “شرير” الذي أنتج عام 2014, ويعرض فيلم “قتلوا والدي أولا” في عطلة نهاية الأسبوع الجاري في مهرجان “تيليورايد” السينمائي في كلورادو.

تعليق